قل للبقرة: ياسيدتي.. تدّر لك حليباً أكثر

2009/01/29
لندن ـ يو بي آي: وجدت دراسة حديثة أن الابقار السعيدة التي تعامل بشكل جيد ويطلق على كل واحدة منها إسماً خاصاً بها تدرّ حليباً أكثر في بريطانيا.
وبحسب الدراسة، التي أعدتها 'مدرسة الزراعة الجامعية' وقسم الاغذية والتنمية الريفي في بريطانيا وشارك فيها 516 مزارعاً، فإن قطيع البقر الذي يخصص لكل بقرة فيه اسم خاص بها، وتضاف عند التعامل'معها ' لمسة شخصية' تدرّ كمية أكبر من الحليب مقارنة بالابقار التي لا يلتفت إليها وتعامل كحيوانات عادية.
كما بينت الدراسة، الـــتي نشـــرت في مجـــلة 'أنثروزوز'، ان البقرة التي تعامل بشكل جيد تزداد كمية الحليب التي تنتجها مقارنة بالابقار التي تتلقى المعاملة الطبية ذاتها.
في هذا السياق، قال المزارع دنيس غيب، الذي يمتلك مزرعة للابقار مع شقيقه ريتشارد في منطقة إيتشويك خارج نيوكاسيل لهيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سي) امس الاربعاء إنه من 'المهم جداً' معاملة كل بقرة على أساس شخصيتها الخاصة بها.
أضاف'إنها (الابقار) لسن مصدر رزقنا فقط بل جزء من عائلاتنا'، مضيفاً 'إننا نحب أبقارنا هنا في إيتشويك ولكل واحدة منهن اسم خاص بها'.
تابع انه عند الاشارة إليها يتم استخدام عبارة 'سيداتنا'، 'لأن لكل واحدة فيهن شخصيتها المستقلة'.
وقالت كاترين دوغلاس التي أعدت البحث 'أظهرت دراستنا أن أصحاب مزارع انتاج الالبان والاجبان في بريطانيا يعتبرون أبقارهم مخلوقات ذكية قادرة على التعبير عن الكثير من عواطفها'، مشيرة إلى 'أن معاملتها برفق لا يكلف شيئاً ويزيد انتاجها من الحليب'.

0 التعليقات:

Copyright © 2008 - تدوينات ذهبية - is proudly powered by Blogger
Blogger Template