تقرير مجلس الوزراء عن التدوين في مصر ... هام ..!

وصف تقرير حديث لمركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء المدونات بأنها أصبحت »أدوات مهمة« في تشكيل مجتمع معلومات قائم علي الديمقراطية.. وأشار الي انها تشهد قدراً من الخلط بين المعرفة والشائعات. ولفت التقرير الي أن من مواطن قوة المدونات وضعفها في نفس الوقت عدم وجود رقابة عليها وعدم وجود وسيط بين المدونين والجمهور وعدم خضوع المدونات للتحكم مما يطرح تحفظات سياسية وأخلاقية حول مضمونها. وذكر التقرير ان عدد المدونات المصرية يبلغ 160 ألف مدونة حتي ابريل 2008 بنسبة بلغت 30،7%
من المدونات العربية و0،2% من اجمالي المدونات علي المستوي العالمي وتبلغ نسبة المدونات المصرية النشطة 48،3% ويقدر عدد المدونين المصريين بأكثر من 162،2 ألف مدون غالبيتهم من الفئة العمرية من 20 ـ 30 سنة. وكشف التقرير عن أن 79،2% من المدونات المصرية تدون داخل مصر في مقابل 20،8% تدون في دول أخري. وأغلب المدونات في مصر قاهرية بنسبة 82،1% وهناك 11% من المدونات موجودة بالوجه البحري في مقابل 6،8% بالوجه القبلي.. بينما تنمو حركة التدوين في مصر والعالم بشكل متصاعد خلال عامي 2005 و2006. ويقدر عدد المدونات العربية بنحو 490 ألف مدونة بنسبة لا تتعدي 0،7% من مجموع المدونات عالمياً.
وذكر التقرير ان حركة التدوين العالمية تتأثر بالاحداث العالمية أما حركة التدوين المصرية فتميل الي التفاعل أكثر من الاحداث والقضايا المحلية وتقف معدلات زيادة غالبية المدونات المصرية عند أقل من 10 آلاف زائر. وأشار التقرير الصادر عن مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء الي أن هناك خمسة أنماط للمدونات المصرية منها 30،7% تهتم بمجالات متنوعة و18،9% ذات طابع سياسي و15،5% من المدونات معنية بالشأن الشخصي و14،4% مختصة بالفنون والثقافة و7% ذات طابع ديني 4،8% اجتماعية ولا يتجاوز حجم المدونات المهتمة بالعلم والتكنولوجيا الحديثة 4% من مجموع المدونات المصرية، وبين التقرير ان 67،8% من المدونات المصرية تستخدم اللغة العربية في التدوين والغالبية تخلط بين العامية والفصحي، 9،5% تستخدم اللغة الانجليزية و20،8% من المدونات يستخدم العربية والانجليزية معاً. وكشفت نتائج تحليل المضمون عن قائمة مكونة من أهم عشر شخصيات ورد ذكرها وتكرر في التدوينات منها ست شخصيات سياسية وثلاث ثقافية وفنية وشخصية واحدة دينية 41،6% من الشخصيات كانت ثقافية و19% كانت سياسية 84،8% من الشخصيات العامة التي ورد ذكرها في التدوين كانت من الذكور في مقابل 10،9% من الاناث. وقد تزايد عدد المدونات الجديدة في العالم من 12 ألف مدونة يومياً في أكتوبر عام 2004 الي 120 ألف مدونة يومياً في ابريل عام 2007 بزيادة بلغت عشرة أضعاف تقريباً بما يعادل 84 مدونة يتم إطلاقها في الدقيقة الواحدة وهو ما يعني انشاء 1،4 مدونة كل ثانية. كما زاد عدد المدونات عالميا من 400 ألف مدونة يوميا في اكتوبر 2004 إلي 1،4 مليون تدوينة في ابريل 2007. والعالم لم يكن يعرف المدونات قبل عام 1996 ولكن الآن أصبح الاقبال علي المدونات يستقطب أكثر من 50 مليون شخص، وقد بلغ عدد المدونات في كل أنحاء العالم 70 مليون مدونة بحسب بيانات ابريل عام 2007. وأوضح التقرير ان اللغة اليابانية احتلت الصدارة في عالم التدوين، حيث تستحوذ علي 25،9 مليون مدونة بنسبة تصل الي 37% من مجموع المدونات العالمية، يلي ذلك المدونات التي تستخدم الانجليزية بنسبة بلغت 36%. كما ان 700 ألف مدونة تقريباً تستخدم اللغة الفارسية التي تعد واحدة من أهم عشر لغات في التدوين علي المستوي العالمي وحسب التقرير فان اللغة العربية لا وجود لها في قائمة أهم عشر لغات تدوينية في العالم.
التقرير كاملا على الرابط التالي :

0 التعليقات:

Copyright © 2008 - تدوينات ذهبية - is proudly powered by Blogger
Blogger Template